أفضل وأسرع علاج لنقص فيتامين د

0

أسرع علاج لنقص فيتامين د.. يعد فيتامين د واحد من الفيتامينات الهامة للغاية والذي يتوفر على الكثير من التأثيرات على جميع أجزاء الجسم لذلك يجب على الشخص المحافظة على مستوياته طبيعية وتجنب التعرض لأي من حالات النقص في المستوى.

الشعور بالتعب والإرهاق العام على مستوى الجسد يرتبط بالكثير من الأسباب لكن يبقى السبب الأبرز هو نقص فيتامين د حيث أشارت الكثير من الدراسات العلمية التي تم إجراءها مؤخرًا أن انخفاض مستويات الدم له تأثير سلبي على مستويات الطاقة الموجودة في الجسم.

يُعرف فيتامين د بين الأطباء بإسم فيتامين أشعة الشمس ويعد من الضروري أن يتم الحصول عليه من أجل تكوين العظام القوية خاصةً أنه يساعد الأشخاص على تكوين الكالسيوم واستخدامه في عمليات النظام الغذائي.

يتم إنتاج فيتامين د والحصول عليه إستجابة لتعرض جلد الإنسان إلى أشعة الشمس وهو الذي يتواجد أيضًا في بعض الأطعمة ويمكن الحصول عليه من زيوت كبد السمك بالإضافة إلى صفار البيض وبعض المنتجات الخاصة بالألبان.

وفي السطور التالية وضمن السلسلة الدورية والمستمرة التي يُقدمها لكم موقع ” الصحة ” نُسلط معكم الضوء على موضوع أفضل وأسرع علاج لنقص فيتامين د.

فيتامين د

أفضل وأسرع علاج لنقص فيتامين د
أفضل وأسرع علاج لنقص فيتامين د

أشار بعض الأطباء المختصين في التغذية وعلم الغذاء أن فيتامين د يتكون عند تعرض الشخص إلى أشعة الشمس ولفت أيضًا إلى أنه بشكل عام الأشخاص الذين يتواجدون في مناطق حوض البحر الأبيض المتوسط دائمًا ما يعانون من مشكلات في نقص فيتامين د بسبب عوامل الوراثة المختلفة.

لذلك فإنه يجب على الشخص أن يقوم بتعريض الأطراف الأربعة الخاصة به فيما يخص اليدين وكذلك القدمين بصورة دائمة للشمس وذلك لمدة عشرة دقائق بصورة يومية من أجل الحصول على الكميات الكافية من فيتامين د.

من أجل تفادي نقص الفيتامين لدى الأطفال الرضع وكبار السن يتم الحصول عليه من عمر صغير مع إمكانية الحصول على بعض المتممات الغذائية أو الشراب لمدة مرة واحدة في الشهر طبقًا لتعليمات الطبيب المعالج.

بالنسبة لعمليات النظام الغذائي الذي يجب الإعتماد عليه من أجل تعويض نقص فيتامين د يمكن تناول بعض الأسماك بالإضافة إلى إستخدام الزبدة والبرتقال في عملية التمثيل الغذائي أو تناول كوب من الحليب المدعم بالفيتامين وبعض المنتجات من الكورن فليكس مع التعرض للشمس.

أعراض نقص فيتامين د

يوجد بعض الأعراض التي تصاحب نقص فيتامين د من الجسم مثل الشعور بالتعب وعدم القدرة على القيام بالأعمال اليومية المختلفة بالإضافة إلى أن الأشخاص المصابين به يعاني كلًا منهما من آلام على مستوى العظام والظهر.

حيث يساعد فيتامين د على إبقاء العظام بصحة جيدة عن طريق تفعيل قدرة الجسم على إمتصاص كافة أشكال الكالسيوم من الطعام.

لا تقتصر الأعراض على التعب فحسب بل أنه من المُمكن أن يصاب الشخص بالإكتئاب بالإضافة إلى سوء الحالة المزاجية.

لذلك ينصح الأطباء بضرورة تناول المكملات الغذائية التي تزيد من نسبة فيتامين د في الجسم لما له من قدرة فائقة على تحسين الحالة المزاجية للشخص.

من بين أعراض نقص فيتامين د في الجسم تأخر التئام الجروح والشفاء من بعض الأمراض عقب القيام من أنواع الجراحة المختلفة.

يعمل فيتامين د على مساعدة الأشخاص في إنتاج المواد الحيوية التي تسرع من عمليات تجلط الدم وتكوين طبقة جديدة من الجلد الأمر الذي يسهل عملية التئام الجرح.

من التبعات الخاصة بنقص فيتامين د وجود بعض الالتهابات التي يعاني منها الشخص خاصةً أن وجوده في الجسم بكميات مناسبة يساعد الشخص على السيطرة والتخلص من الالتهابات.

كما يساعد فيتامين د في مكافحة العدوى وكذلك مكافحة المضاعفات التي تصيب مرضى السكري على مستوى القدم.

أسرع علاج لنقص فيتامين د

يتمثل أسرع علاج لنقص فيتامين د في الآتي :-

يمكن التغلب على مشكلة نقص فيتامين د من الجسم بتناول بعض الأنواع من الأسماك الدهنية مثل سمك التونة بالإضافة إلى سمك السلمون مع سمك يُطلق عليه إسم سمك القد بالإضافة إلى أنه يتواجد ايضًا في بعض المصادر الغذائية المختلفة مثل الحليب والبيض والبرتقال.

يجب أن يقوم الشخص بالتعرض إلى أشعة الشمس بصورة كافية وذلك عن طريق الاستلقاء أسفلها بداية من تمام الساعة العاشرة صباحًا وحتى الساعة الثانية ظهرًا مع التأكيد على الامتناع عن وضع أي كريم واقي للشمس حتى تتشرب البشرة كاملة لأشعة الشمس.

واحدة من أبرز الطرق التي تساعد على علاج نقص فيتامين د تناول الأقراص التي تمنح الشخص الكميات الكافية منه وفق ما يُقدمه الطبيب المعالج مع ضرورة الحصول على المكملات الغذائية عن طريق الفم.

يجب أن يتم التركيز على تناول بعض الأطعمة الغنية بفيتامين د مثل كبد البقر بالإضافة إلى أنه يجب على الشخص تناول عصير البرتقال مع ضرورة الحفاظ على الوزن والتخلص من السمنة المفرطة والإبقاء على المستويات الطبيعية من الدهون عن طريق ممارسة الرياضة مثل الجري أو المشي مع إمكانية القفز بالحبل.

معلومات هامة حول فيتامين د

يوجد بعض الأسباب التي تؤدي إلى نقص فيتامين د من الجسم التعرض لأشعة الشمس وجسمه يعاني من حساسية مفرطة في الوقت الذي يمكن أن يكون من الأسباب عدم تناول الشخص منتجات الحليب المختلفة أو أنه يلتزم بأي من الأنظمة الغذائية النباتية الصارمة.

يرتبط نقص فيتامين د من الجسم بإصابة الشخص بالكساح وهو المرض الذي يحدث بسبب عدم حصول أنسجة العظام على المعادن الخاصة بها بطريقة صحيحة الأمر الذي يؤدي في الأخير إلى وجود طراوة في العظام مع وجود تشوهات هيكلية أيضًا.

تعتمد كمية فيتامين د اللازمة من أجل تصحيح نقصه على الطقس المحيط الذي يعيش فيه الفرد والبيئة التي يسكن بها حيث تم اكتشاف انخفاض في مستويات الفيتامين الموجود في الدم أثناء فصل الشتاء الأمر الذي يجعل البعض بحاجة إلى تناول جرعات أكبر أثناء درجات الحرارة المنخفضة.

واحدة من الأمور الهامة التي يجب على الشخص التعرف عليها طريقة تناول مكملات فيتامين د حيث يتم الحصول عليه مع الوجبات الرئيسية التي تحتوي على نسبة كافية من الدهون الأمر الذي يزيد من قدرة الجسم على امتصاصه.

يرفع فيتامين د مستوياته في الجسم عند تناوله على الريق على معدة فارغة قبل تناول أي من الوجبات الرئيسية في اليوم في الوقت الذي توجد فيه بعض المكملات التي يُمكن تناولها بصورة يومية أو أسبوعية مع وجود مكملات يتم تناولها كل شهر حسب توصية الطبيب المعالج.

يوصي بإجراء فحص الدم عقب مرور شهرين إلى ثلاثة أشهر من تناول المكمل من أجل التأكد من إرتفاع مستويات الفيتامين.

تجدر الإشارة إلى أن فيتامين د بات من أكثر أنواع الفيتامينات التي يجب الحصول عليها نظرًا لكم الفوائد الهائلة التي يأتي بها بالإضافة إلى قدرته على تقديم الكالسيوم للعظام.

خاتمة

في الأخير نكون قد تعرفنا على فيتامين د بالإضافة إلى أبرز المميزات التي يأتي بها وطريقة علاج الشخص الذي يعاني من نقص في مستوياته والتغلب على تلك المشكلة ضمن السلسلة الدورية والمستمرة التي نُقدمها لكم مؤخرًا.

أقرأ أيضًا : أعراض الجيوب الأنفية الدوخة والعلاقة بينهما

Leave A Reply

Your email address will not be published.