كل ما تريد معرفته عن حبوب ياسمين لمنع الحمل

0

حبوب ياسمين لمنع الحمل تعد واحدة من أكثر الأدوية التي يبحث الكثير من الفتيات عن معلومات عنها لمعرفة ما إذا كانت تسبب بعض الأعراض الجانبية ومدى قدرتها على منع الحمل لأسباب متعددة ومختلفة.

وفي السطور التالية وضمن السلسلة الدورية والمستمرة التي يُقدمها لكم موقع ” الصحة ” نُسلط معكم الضوء على موضوع حبوب ياسمين لمنع الحمل.

حبوب ياسمين لمنع الحمل

حبوب ياسمين لمنع الحمل
حبوب ياسمين لمنع الحمل

تعد حبوب ياسمين لمنع الحمل واحدة من أنواع أنواع الأدوية التي يتم الحصول عليها من أجل منع الحمل وتستخدم بكثرة بين الفتيات نظرًا لما تقدمه من فاعلية كبيرة في تقليل معدلات الحمل مع قلة الآثار الجانبية التي تنتج عن استخدامها.

تعتبر تلك الحبوب واحدة من أفضل الوسائل التي يتم اللجوء إليها بواسطة السيدات من أجل السيطرة على نسب حدوث الحمل وتوفر الكثير من الفوائد بسبب الفاعلية الكبيرة التي تأتي بها مقارنة بغيرها من الأنواع الأخرى.

باتت حبوب ياسمين لمنع الحمل من أكثر الحبوب الشعبية من حيث إستعمالها بواسطة الكثير من السيدات خاصةً أنها تتكون من هرمون الأستروجين بالإضافة إلى هرمون البروجسترون ويتم الحصول عليها مرة واحدة يوميًا من أجل تقليل فرص الحمل.

قد تحدث بعض حالات الحمل على الرغم من إستخدام حبوب ياسمين بل قد تصل نسبة السيدات إلى 3% ويعتمد ذلك على بعض الأمور أبرزها ما يلي :-

في بعض الحالات تتجاهل السيدات تناول الجرعة في الأوقات والمواعيد المحددة لها.

وجود فترة زمنية كبيرة بين تناول العبوة الأولى والحصول على عبوة أخرى

عدم امتصاص الجسم لمحتوى حبوب ياسمين الأمر الذي يزيد من فرص حدوث الحمل.

تفاعل الهرمونات المتواجدة في حبوب ياسمين لمنع الحمل مع الأدوية الأخرى التي تحصل عليها السيدة الأمر الذي يؤثر على فاعليتها.

مميزات حبوب ياسمين لمنع الحمل

تتوفر حبوب ياسمين لمنع الحمل على الكثير من المميزات الأمر الذي جعلها واحدة من أكثر الادوية شهرة فيما يخص منع الحمل دون وجود أي من الآثار الجانبية التي تأتي بها أنواع الأدوية الأخرى.

من المميزات التي تأتي بها الحبوب على النحو التالي :-

  • لا تؤثر على عمليات الخصوبة لدى السيدات خاصةً أنه عند التوقف عن استعمالها من المُمكن أن يحدث الحمل في غضون شهور قليلة وبصورة طبيعية.
  • تساعد حبوب ياسمين في تنظيم معدلات الدورة الشهرية بصورة كبيرة تساعد السيدات على التخلص من الألم الناتج عنها.
  • تنظم الحبوب الهرمونات في جسم السيدات بصورة فعالة للغاية.
  • يتم استعمالها للتخلص من الدورة الشهرية الغزيرة التي تعاني منها بعض السيدات.
  • قادرة على التقليل من الأعراض التي تصاحب الدورة الشهرية مثل الألم والالتهابات المختلفة.
  • تساعد على حماية المرأة من الإصابة بأي من السرطانات المختلفة مثل سرطان المبايض أو سرطان الثدي والرحم وغيرها من أنواع السرطان المختلفة.
  • تساعد على التخلص من مشكلات تكيس المبايض كما أنه تقلل من الشعر الزائد الموجود لدى السيدات.
  • على الرغم من أنها تؤدي إلى إحتباس السوائل في الجسم إلا أنها لا تسبب زيادة في الوزن خاصةً أن الأعراض تكون مؤقتة حتى يعتاد الجسم عليها.

أضرار إستخدام حبوب ياسمين

على الرغم من كم الفوائد الموجودة في حبوب ياسمين الخاصة بمنع الحمل فيما يخص قدرتها على تقليل معدلات حدوث الحمل بنسبة كبيرة إلا أن هناك بعض الأضرار التي من المُمكن أن تنتج عن استعمال أنواع حبوب منع الحمل.

وتعد من أبرز الأضرار التي قد تحدث أثناء استخدام تلك الحبوب ما يلي :-

  • أولى الأضرار التي من المُمكن أن تصيب المرأة نزيف بين الدورة والدورة الأخرى التي تليها.
  • من المُمكن أن تصاب المرأة باحتقان في منطقة الثدي بالإضافة إلى إمكانية الإصابة بحساسية في نفس المنطقة.
  • قد تشعر المرأة بوجود بعض الحالات من القيء والغثيان المتكرر الأمر الذي يجعل الطبيب ينصح بتناولها والحصول عليها عقب تناول الوجبات الرئيسية على مدار اليوم.
  • يصاحب الحصول على حبوب ياسمين وجود تغيرات مزاجية متكررة بالإضافة إلى أنها في بعض الحالات تؤثر على الرغبة الجنسية لدى السيدات.
  • قد تعاني بعض السيدات من كثرة وجود الإفرازات المهبلية كما أنه قد تسبب إحتباس في معدل السوائل في الجسم الأمر الذي يزيد من الوزن.
  • تسبب في بعض الحالات الإصابة بحب الشباب مع إمكانية ظهور بعض البقع الداكنة على مستوى الجسم.

مضاعفات استعمال حبوب ياسمين لمنع الحمل

في بعض الأحيان قد تعاني السيدات من وجود مضاعفات التي نادرًا ما تحدث ومنها حدوث تخثر على مستوى الدم داخل الأوردة الدموية وخاصةً على مستوى الأطراف مثل الساقين أو الإصابة ببعض الجلطات الدموية.

تناولها بكميات كبيرة يؤدي إلى ظهور بعض المضاعفات بالإضافة إلى أنها قد تؤدي إلى الجلطات الدموية أو الإصابة بأمراض القلب إن كانت السيدة تؤدي بعض العادات السيئة مثل التدخين.

دواعي استعمالها

يتم إستعمال حبوب ياسمين لمنع الحمل من أجل التأكد من عدم حدوث الحمل وفي بعض الأوقات تستخدمها السيدات من أجل التخلص من مشكلات حب الشباب لدى بعض الأشخاص في الوقت الذي تساعد فيه على علاج الاضطرابات النفسية التي من المُمكن ان تظهر وقت اقتراب موعد الحيض.

أفضل وقت لتناولها

لا يوجد وقت محدد أو ساعة معينة لتناول حبوب ياسمين فيها بشكل معين ولكن يُفضل أن يتم الحصول عليها في الصباح الباكر أفضل من تناولها ليليًا ويكون من الأفضل أن يتم تناولها في ساعة معينة من الصباح عن طريق وجود منبه يساعد على تذكر الموعد الذي تم تحديده.

إن تناولت السيدة الحبوب في ساعة محددة من اليوم وبعد ذلك تأخرت عن الموعد لساعات قليلة لا يسبب ذلك أي مشكلة لكن إن تم إستخدامها في أوقات مختلفة يوم في الصباح واليوم التالي في المساء تعد ذلك من الأمور الخاطئة التي تقلل من فاعليتها والهدف الذي تعمل من أجله.

في حالة تناولها في وقت محدد لأكثر من يوم ومن ثم ظهرت الحاجة إلى تغيير الموعد يجب اللجوء وقتها إلى الطبيب المعالج من أجل معرفة الطريقة المناسبة لتغيير الموعد من أجل ضمان عدم التأثير على معدل حدوث الحمل.

أعراض الحمل المختلفة

بعد التعرف على حبوب ياسمين لمنع الحمل فإنه يوجد بعض الأعراض التي إن حدثت يدل ذلك على وجود الحمل على الرغم من استخدام الحبوب ومن بين تلك الأعراض ما يلي :-

  • وجود غثيان الحمل
  • ظهور نبضات قلب الجنين
  • حب الشباب
  • الحاجة إلى تناول الموالح
  • شكل البطن
  • تغيير المزاج
  • زيادة في الوزن
  • الغثيان في الصباح
  • القيء

وسائل التعرف على نوع الجنين

يوجد بعض العوامل التي تساعد على معرفة نوع الجنين مثل السونار والذي يتم عن طريق إستخدام الموجات فوق الصوتية التي تساعد على رؤية ما يدور داخل الرحم لتحديد نوع الجنين وكذلك موضعه ومكانه.

كما أن تحليل الدم يساعد على معرفة نوع الجنين خاصةً بسبب وجود السائل الأمينوسي في دم المرأة مع عينة المشيمة والتي تساعد في بعض الأحيان على معرفة نوع الجنين.

خاتمة

في الأخير نكون قد سلطنا الضوء على حبوب ياسمين الخاصة بمنع الحمل والأضرار التي تأتي بها وطريقة معرفة الحمل.

أقرأ أيضاً : نزول قطرة دم في موعد الدورة ثم توقف هل اصلي الإجابة بالتفصيل

Leave A Reply

Your email address will not be published.