هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب

0

هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب

هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب هذا ما يبحث عنه الكثير من النساء التي تتناول حمض الفوليك وتخشى أن يكون من الأدوية التي تعمل على إنخفاض هرمون الحليب والتعرض إلى المشاكل الناتجة عن إنخفاضه والتي من أهمها عدم القدرة على رضاعة الطفل رضاعة طبيعية وما لها من أهمية كبيرة للطفل وإذا كانت غير حامل فذلك يعرضها إلى مشاكل في الإنجاب لذلك فهم يهتمون بالتأكد من أن حمض الفوليك ليس له علاقة بهرمون الحليب.

هل يوجد علاقة بين حمض الفوليك وهرمون الحليب

يكون الرد على سؤال هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب هو لا.

لا علاقة لحمض الفوليك بهرمون الحليب فهو لا يسبب إرتفاعه أو إنخفاضه.

حمض الفوليك هو عبارة عن فيتامين من مجموعة فيتامينات B وله العديد من الفوائد والتي أهمها هو إنه يساعد في تكوين خلايا الدم الحمراء أي أن إنخفاضه من الممكن أن يتسبب في الإصابة بالأنيميا.

تتناوله المرأة الحامل في الشهور الأولى نظراً لأنه يساعد في تكوين الحمض النووي بالإضافة إلى إنه يساعد في تكوين الحبل الشوكي عند الجنين والسائل المحيط به يمنع حدوث التشوهات الدماغية للأجنة لكنه لا علاقة له بهرمون الحليب لا سلباً ولا إيجاباً.

وهذا كان رد على سؤال هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب.

هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب
هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب

أهمية تناول حمض الفوليك أثناء فترة الحمل

  • يساعد حمض الفوليك الحامل على عدم الإصابة بفقر الدم.
  • يعمل على تقليل التوتر والعصبية التي تصيب الحامل في الشهور الأولى من الحمل ويحميها من الإصابة بالإكتئاب.
  • يعمل حمض الفوليك على عدم تعرض الحامل إلى الإجهاض أو الولادة المبكرة التي من الممكن أن تعرض حياة الجنين للخطر.
  • كما إنه يساعد الجنين على إكتساب الوزن الطبيعي له طول فترة الحمل وعدم ولادته وهو أقل من الوزن الطبيعي الذي من الممكن أن يعرضه لدخول الحضانة.
  • يعمل على تكوين بعض المكونات الكيميائية التي تتواجد في الجهاز العصبي للجنين.

لذلك يجب على الحامل عدم الإهمال في تناول حمض الفوليك خاصة في الشهور الأولى من الحمل التي يتكون فيها الجنين لكن لابد أن يكون تحت إشراف الطبيب المختص.

ولأن المرأة الحامل تخشى أن يحدث إنخفاض في هرمون الحليب ولا تستطيع أن ترضع طفلها بسبب تناول بعض الأدوية فهي تسأل عن هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب.

 

الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك

يوجد الكثير من الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك والتي يجب على الحامل الإهتمام بتناولها لأن حمض الفوليك يصبح نشط عندما يتم إمتصاصه في الأمعاء ليعطي الجسم العديد من الفوائد ومن هذه الاطعمة

  • الكبد.
  • البروكلي.
  • الخس.
  • السبانخ.
  • الكرنب.
  • القرنبيط.
  • المكسرات.
  • بذور عباد الشمس.
  • صفار البيض.

ما هو هرمون الحليب؟

هو هرمون البرولاكتين الموجود في جسم المرأة ويتم إفرازه من الغدة النخامية في المخ وأحياناً ما يرتفع هذا الهرمون ويسبب بعض المشاكل وعند إرتفاعه تجد المرأة مادة بيضاء سائلة تخرج من الثدي وهنا لابد من إستشارة الطبيب لتناول الأدوية التي تجعل هرمون البرولاكتين يعود إلى النسبة الطبيعية له مرة أخرى حتى لا يسبب مشكلة ما.

لأن إرتفاع هرمون البرولاكتين يسبب ضعف التبويض مما يسبب تأخر الحمل.

ويعتبر المعدل الطبيعي الذي يجب أن يكون عليه هرمون البرولاكتين هو يتراوح بين ٣ نانو جرام لكل مليلتر إلى ٣٠ نانو جرام لكل مليلتر وذلك عند المرأة الغير حامل.

أما المرأة الحامل يزداد عندها نسبة هرمون البرولاكتين يتراوح بين ١٠ نانو جرام لكل مليلتر حتى ٣٠٠ نانو جرام لكل مليلتر وذلك لان الهرمون يتم تحضيره للرضاعة الطبيعية وأثناء فترة الرضاعة يزداد الهرمون أكثر فأكثر وكلما زادت الرضاعة الطبيعية يزداد معها إفراز هرمون البرولاكتين لكن إذا لم تقم الأم برضاعة طفلها رضاعة طبيعية من الثدي سوف يقل مستوى هرمون البرولاكتين تدريجياً حتى يصل إلى النسبة الطبيعية له التي كان عليها قبل فترة الحمل.

لا يقتصر وجود هرمون البرولاكتين في جسم المرأة فقط بل إنه يوجد في جسم الرجل أيضاً لكن بنسبة بسيطة للغاية لا تتعدى ١٥ نانو جرام لكل مليلتر.

اقرا أيضا هل يحدث حمل أثناء تناول حبوب هرمون الحليب

هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب
هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب

أسباب إنخفاض هرمون الحليب

  • إستئصال الغدة النخامية من أكثر الأسباب التي تعمل على إنخفاض نسبة هرمون الحليب.
  • عدم تناول الطعام بالمعدل الطبيعي الذي يحتاجه الجسم نتيجة فقدان الشهية أو الإصابة بمرض معين.
  • عند الإصابة بإرتفاع هرمون الحليب وتناول علاج يقوم بإنخفاضه من الممكن أن يتم الإفراط في تناول العلاج مما يسبب إنخفاض معدل هرمون الحليب.
  • من الممكن أن يحدث بعض التغيرات الفسيولوجية أثناء الولادة تعمل على إنخفاض معدل هرمون الحليب ولا تستطيع الأم إرضاع طفلها.
  • يوجد بعض الأدوية التي تعمل على زيادة نسبة الدوبامين مما يؤثر على نسبة هرمون الحليب ويؤدي إلى إنخفاضه.

ومن هنا وجدنا أن حمض الفوليك لا يوجد ضمن أسباب إنخفاض هرمون الحليب وبذلك نستطيع الرد على سؤال هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب.

 

أعراض إنخفاض هرمون الحليب

  • حدوث إضطرابات في التبويض مما يتبعه حدوث إضطراب في الدورة الشهرية.
  • من الممكن أن يحدث نزيف من المهبل بدون أي سبب واضح.
  • حدوث زيادة في الوزن وإرتفاع في نسبة الدهون في الجسم.
  • إذا تم الشعور بهذه الأعراض لابد من الذهاب للطبيب لإجراء الفحوصات الطبية والمعملية التي توضح نسبة هرمون الحليب في الدم بشكل دقيق ليبين مدى إنخفاضه.
  • يقوم المريض أيضاً بعمل الفحوصات المعملية للعديد من الهرمونات التي من الممكن أن تسبب إنخفاض هرمون الحليب.
  • وعمل أشعة على الغدة النخامية لمعرفة إذة كان يوجد بها قصور تسبب إنخفاض هرمون الحليب.
  • وبعد الإنتهاء من الفحص والوصول إلى سبب إنخفاضه يجب علاج السبب الرئيسي لكي يعود الهرمون إلى المعدل الطبيعي له.

ولا يوجد أي رأي علمي يقول أن حمض الفوليك سبب من أسباب إنخفاض هرمون الحليب وذلك يغتبر رد صريح على سؤال هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب.

متى تعرف المرأة بوجود إرتفاع في هرمون البرولاكتين؟

يوجد بعض الأعراض التي تظهر على المرأة لتعلمها بأن هرمون البرولاكتين مرتفع بعيداً عن مرحلة الحمل والرضاعة وهي

  • إضطراب مواعيد الدورة الشهرية.
  • ضعف التبويض الذي يتبعه تأخر في الحمل.
  • ألم في الثدي بإستمرار.
  • إنخفاض في كمية الدم أثناء الدورة الشهرية بسبب ضعف التبويض.
  • حدوث آلام في المهبل أثناء الجماع وذلك يرجع إلى حدوث جفاف في المهبل.
  • الشعور بعدم الرغبة الجنسية.
  • إفراز الثدي للحليب.

كما تظهر أعراض إرتفاع هرمون البرولاكتين عند الرجال أيضاً ويكون سببها الورم البرولاكتيني ومن هذه الأعراض

  • إنعدام الرغبة الجنسية وإنخفاض معدل القدرة الجنسية أيضاً.
  • عدم القدرة على الإنجاب.
  • حدوث زيادة في نمو أنسجة الثدي عند الرجال أو ما يعرف بـ تثدي الرجال.
  • الإصابة بالصداع المستمر مع وجود بعض المشاكل في النظر وهذا يكون بسبب مشاكل في الغدة النخامية.

اقرأ ايضاسعر تحليل الغدة الدرقية 2020 المختبر

أسباب إرتفاع هرمون البرولاكتين

  • من أكثر أسباب إرتفاع هرمون البرولاكتين هو الورم البرولاكتيني وما له من أضرار قد تصيب السيدات وهي ضعف النظر وعدم السيطرة على إرتفاعه من الممكن أن يؤدي إلى فقدان البصر وذلك نتيجة الضغط على العصب البصري.
  • كما يسبب الورم البرولاكتيني الإصابة بضعف العظام وهشاشتها وذلك يرجع إلى قلة إفراز بعض الهرمونات الأخرى في الجسم التي تؤثر على العظام.
  • ومن أسباب إرتفاع هرمون البرولاكتين أيضاً حدوث بعض الإضطرابات في للغدة الدرقية.
  • كما أن إصابة الإنسان ببعض الأمراض قد يتسبب في زيادة هرمون البرولاكتين مثل أمراض الكلى والكبد والغدة النخامية.

في النهاية قد قدمنا إجابة عن سؤال هل حمض الفوليك يخفض هرمون الحليب وذكرنا أسباب إنخفاض هرمون الحليب والإجراءات التي يتم القيام بها بعد الشعور بأعراض إنخفاض الهرمون لكي يعود مرة أخرى إلى المعدل الطبيعي له.

 

إذا واجهتم أي مشكلة يمكنكم التواصل معنا وترك تعليق للرد على أسئلتكم وإستفساراتكم.

 

مصدر المقال

webmd

 

 

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.