هل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل ؟

0

هل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل ؟ سؤال يشغل بال العديد من النساء التي تأخذ حقن منع الحمل ولكنها تخشى ان يحدث حمل حتى مع أخذها لبعض الحقن وفي هذا المقال سوف نوضح دور هذه الابر وهل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل ام لا؟

هل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل وهل لها اضرار؟

هل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل،  هذا الجزء سوف نجيبك على هذا السؤال حتى تكوني ملمه بجميع جوانب الموضوع وخاصة هذا الموضوع لأنه حساس للغاية،  صحيح أن هذه الإبر قد توقف الدورة الشهرية؛ لكن هذا التوقف غير مضر، وهو تماماً مثل توقف الدورة الشهرية أثناء الحمل، وليس له أي ضرر على بطانة الرحم، بل إن العكس صحيح بأن له تأثيراً جيداً على بطانة الرحم من تقليل نسبة الإصابة بسرطانات بطانة الرحم.

هذه الإبر لا تؤثر على الحمل إذا كان هناك أي حمل، ولكن لا تعطى أثناء الحمل، ويجب على السيدة التأكد من عدم وجود حمل قبل البدء بالإبر.

هذه الإبر لا تسبب العقم، ويمكن استرجاع الخصوبة، كما كانت سابقاً بعد فترة من التوقف عن استخدامها.

بشكل عام إبر منع الحمل التي تعطى كل 3 شهور هي مناسبة لكل السيدات، ولا خطورة فيه سواء كان لدى السيدة أطفال أو ليس لديها أطفال.

يمكن للسيدات استخدامها بغض النظر عن العمر سواءً في مرحلة الشباب، أو في المراحل العمرية الكبيرة أكبر من 40 سنة، ويمكن أيضاً للسيدات المدخنات استخدامها.

 

أقرا أيضا مغص قبل الدورة يجي ويروح

هل يمكن للمرضعات استخدامها بعد 6 أسابيع من الولادة؟

كما يمكن للسيدات البدء في استخدام الإبر من دون فحص الحوض بحيث لا يلزم فحص الحوض للبدء في الاستخدام، ويمكن البدء في استخدامها من دون إجراء فحوصات دم، ومن دون إجراء مسحة عنق الرحم أو فحص الصدر، وحتى السيدات اللواتي ليس لديهن دورة شهرية منتظمة يمكن البدء بالإبر مباشرة بعد التأكد من عدم وجود حمل.

تحتاج المرأة إلى وقت طويل حتى تتمكن من استعادة خصوبتها مرة أخرى بعد حقن إبرة منع الحمل، وتتفاوت هذه المدة من 4 أشهر إلى 10 أشهر من تاريخ آخر حقنة، وفي بعض الحالات، يمكن أن تستمر هذه المدة إلى 18 شهرًا، لذلك يرى الكثير من الأطباء أن إبر منع الحمل ليست حلًا مثاليًا إن كانت المرأة تتوقع حصول الحمل بعد مرور وقت قليل من الابتعاد عن الدواء.

متى يمكن أخذ ابرة منع الحمل؟

هل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل ؟
هل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل ؟

بعد الإجابة عن سؤال هل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل، ننتقل إلى الإجابة عن سؤال آخر يتعلق بموعد إمكانية أخذ منع الحمل، حيث يمكن أخذها ثلاثة أشهر في أي يوم من أيام الدورة الشهرية.

يجب أن تتأكد المرأة من عدم وجود حمل أو احتمالية لوقوع الحمل، لذلك فمن الأفضل أن تُعطي إبرة منع الحمل في اليوم السابع من بداية الدورة الشهرية مع بداية نزول دم الحيض.

أنواع إبر منع الحمل :

  • يوجد نوعان من إبر منع الحمل، النوع الأول يُعطي مرة كل شهر، ويشتمل على البروجستيرون والاستروجين، ويُساهم هذا النوع في منع الحمل وذلك من خلال تثبيط الإباضة بالإضافة إلى خلق بيئة تمنع من حدوث الحمل داخل رحم المرأة.

 

  • النوع الثاني من إبر منع الحمل يُعطي مرة كل ثلاثة أشهر، وهذا النوع يُعرف بـ إبر ديبوبروفيرا، حيث يشتمل على هرمون البروجستين الذي يقوم أيضًا بتثبيط الإباضة من خلال منع المبيضين من إطلاق البويضة كما أنه يقوم بتحصين عنق الرحم لكي لا يتعرض للاختراق من الحيوانات المنوية.

 

تُعتبر الإبر التي تُؤخذ كل ثلاثة أشهر مميزة جدًا نظرًا مناسبتها لجميع أنواع السيدات سواء كانت المرأة سبق لها الإنجاب أم لا، ومهما كان عمرها، بالإضافة إلى إمكانية أخذها حتى في حال كانت المرأة مدخنة.

 

يُمكن للمرأة أن تبدأ في استخدام إبر منع الحمل من غير فحص الحوض أو أي فحوصات دم، كما يُتاح أخذها من قبل السيدات اللاتي ليس لديهن دورة شهرية منتظمة.

 

الآثار الجانبية إبرة منع الحمل:

من المهم بعد الإجابة عن سؤال هل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل أم لا أن نُوضح الآثار الجانبية التي قد تتسبب فيها هذه الإبر، وتتمثل الآثار الجانبية في:

هل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل ؟
هل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل ؟
  • انقطاع الدورة الشهرية

يُعتبر انقطاع الدورة الشهرية من أكثر الآثار الجانبية انتشارًا لإبر منع الحمل، حيث يحدث تغير في نمط الطمث على المدى القصير، وذلك نتيجة البروجسترون الموجود في الإبرة والذي يؤدي إلى ترقق بطانة الرحم، وبمجرد التوقف عن استخدام إبر منع، تبدأ الدورة الشهرية في الانتظام مرة أخرى.

على عكس ما يعتقد الكثير من السيدات أن هذه الإبر مضرة لبطانة الرحم، لكن الحقيقة أن هذه الإبر تؤدي إلى تقليل نسبة الإصابة بسرطان بطانة الرحم.

 

  • تقليل نسبة الخصوبة

من المهم أن تعرف المرأة أن إبر منع الحمل تؤثر على نسبة الخصوبة بالسلب، ولكنها لا تؤدي إلى العقم، ولكن في حال كانت المرأة تريد العودة الفورية للخصوبة وقتما تشاء، فمن الأفضل الاعتماد على حبوب منع الحمل بدلًا من إبر منع الحمل.

  • التأثير السلبي على العظام

عندما تستخدم المرأة إبر منع الحمل لفترة تصل إلى عامين فأكثر، فإن هذا الأمر ينعكس بالسلب على كثافة العظام، لذلك من الأفضل أن تعتمد المرأة خلال فترة اخذ ابر منع الحمل على مكملات الكالسيوم وفيتامين د.

  • زيادة الوزن

أشارت العديد من الدراسات إلى أن النساء اللاتي اعتمدن على إبر منع الحمل تؤثر بالسلب من حيث وزن الجسم، فقد اكتسبن ما يصل إلى 11 باوند، كما أن هذه الإبر تؤدي إلى الإصابة بالانتفاخ نظرًا لأنها تُبطئ من عملية الهضم.

متى تنزل الدورة بعد ابرة منع الحمل؟

قد يؤدي تناول إبرة منع الحمل إلى اضطراب في مواعيد نزول الدورة (الحيض) وعدم انتظامها، وذلك أكثر شيوعًا في أول 6 إلى 12 شهرًا بعد الحقن الأول، وقد تزيد الحقن من مدة نزول الدم خلال الحيض وكميته، وتزداد هذه الاحتمالية إذا بدأت المرأة استعمال الإبرة بعد الولادة أو الإجهاض. قد يتوقف نزول الحيض نهائيًّا، ويحدث ذلك لدى ثلث النساء اللاتي يستعملن إبرة منع الحمل بعد الحقنة الأولى، وتزداد النسبة لتشمل جميع النساء اللاتي يخترن الاستمرار في استعمال الإبر بعد الإبرة الرابعة، أي بعد سنة كاملة من بدء الاستعمال.

هل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل ؟
هل يحدث حمل مع ابرة منع الحمل ؟

أقرا أيضا هل يبان الحمل قبل الدورة بعشر ايام بتحليل المنزلي

 

متى تنتظم الدورة بعد حقن منع الحمل؟

تحتاج المرأة غالبًا إلى بضعة أشهر لعودة دورتها الشهرية إلى وضعها الطبيعي، عند توقفها عن استعمال حقن منع الحمل، ويعد ذلك من الآثار الجانبية لحقن منع الحمل.

 

  • علاج النزيف بسبب حقنة منع الحمل إذا تعرضتِ للنزيف أو سقوط بقع الدم بسبب استخدام حقن منع الحمل، فهذا الأمر في الغالب لن يستمر طويلًا، وهناك علاجات يمكن أن تساعد على علاج هذه المشكلة الصحية، معظمها مخصص للاستخدام على المدى القصير فقط، وعلى الرغم من فاعليتها فإنها تأتي مع مجموعة من الآثار الجانبية، من بين العلاجات المعتمدة حاليًا للاستخدام من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA): مكملات الإستروجين: تخفف النزيف عن طريق تعزيز نمو بطانة الرحم، ولكن أظهرت الأبحاث أنه على الرغم من أنه يوفّر راحة على المدى القصير، فإن التأثيرات تعود بشكل عام عند توقف العلاج.
  • حمض الترانيكساميك (ليستيدا): دواء فموي غير هرموني حصل على موافقة إدارة الغذاء والدواء في عام 2009 لعلاج نزيف الحيض الغزير، وآثاره الجانبية خفيفة نسبيًا، وتشمل الصداع وآلام الظهر وآلام المعدة والتهاب الجيوب الأنفية وآلام العضلات والمفاصل والصداع النصفي وفقر الدم والإرهاق.
  • حمض الميفيناميك (بونستيل): دواء يستخدم للسيطرة قصيرة المدى على البقع والنزيف، ولا يعتبر حلًا طويل المدى، لأن الاستخدام المطول يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم، والنوبات القلبية، والسكتة الدماغية.

 

ويسعدنا ويشرفنا تلقي استفساراتكم وارائكم والرد عليها.

 

مصدر المقال

familyplanning.

 

Leave A Reply

Your email address will not be published.